Markaz Research
دعوة لحضور اجتماع جمعية حملة الوحدات لـ "صندوق المركزللعقار الخليجي"
نشرت: 06 - ديسمبر - 2016 قراءة المزيد
Markaz Research
دعوة لحضور اجتماع جمعية حملة الوحدات لـ "صندوق المركزللعقار الخليجي"
نشرت: 06 - ديسمبر - 2016 قراءة المزيد
Markaz Research
دعوة للإكتتاب في سندات المركز استحقاق 2021
نشرت: 06 - ديسمبر - 2016 قراءة المزيد
أرشيف الأخبار

هل تعتقد أن أسعار الذهب ستستمر في إرتفاعها في عام 2010؟

التاريخ : 19/01/2010

مؤلف:  فريق محللي المركز

 هل يؤدي الإنتعاش الإقتصادي في الولايات المتحدة الأمريكية وتعزيز الدولار إلى فقد جاذبيته عند المستثمرين؟
 
يستخدم الذهب عادة كأداة تحوط ضد الأداء الضعيف للدولار وأسعار الفائدة الضعيفة ومخاوف التضخم. وسادت تلك الظروف في عام 2009 والتي أدت إلى وصول الذهب لسعر قياسي عند 1,277.50 دولار أمريكي. بالإضافة إلى ذلك فقد أعلن البنك الإحتياطي الهندي  شراء 200 طن من سبائك الذهب من بنك النقد الدولي وهذه دلالة على عدم الثقة في الدولار. ان الذهب الذي يتحرك عكسيا مع الدولار  ارتفع بنسبة 24% في السنة الماضية عندما انخفض الدولار بنسبة 4.2%. ويتوقع المحللون بإن يصل سعر الذهب إلى أعلى مستوى له هذا العام. قال المحللون الذين تم استطلاعهم من قبل جمعية لندن لسوق سبائك الذهب أنه في عام 2010 سيكون متوسط سعر السبيكة 1,199 دولار أمريكي وهذه زيادة بنسبة 23% من السنة الماضية لمعدل توقعات المتداولين والمحللين الموجودة في الإستطلاع.
 
مع استمرارغموض وعدم استقرار ظروف السوق والظروف الإقتصادية العالمية، شهد الذهب ارتفاعا مذهلا  حيث حقق نسبة 10% في شهر نوفمبر وحده ولينهي السنة بارتفاع سنوي قدره 24% مقابل 6% لعام 2008. ووفقا لما قاله السيد راجو مانداجولاثور، رئيس فريق البحث في المركز المالي أن الإرتفاع في أسعار الذهب يشير إلى الوضع العالمي الغير واضح ومحاولته الخروج من الكساد العالمي. بالرغم من سن المحفزات المالية والنقدية العديدة حتى الآن، ما زال العالم يعاني من اختلال التوازن. ويؤدي هذا الوضع إلى تفضيل الذهب والبضائع الأخرى كمخازن قيمة أو الملاذ الآمن والذي يؤدي إلى الزيادة في الطلب. "ومما يزيد الطلب هو الشراء القوي من قبل بعض البنوك المركزية (على سبيل المثال الهند) من ناحية أخرى، تم تحديد العرض. ومن المتوقع أن تقل نسبة العرض من عام 2010 وصاعداً. كما أنه من المتوقع التقليل من إعادة تدوير الخردة والمبيعات الحكومية، وبالتالي يتم تحديد العرض أكثر. ولقد ساعد الانخفاض في سعر الفائدة كل من الطلب القوي ونسبة العرض القليلة والتي هي ميزة لأية سلعة إستثمارية" راجو مانداجولاثور
 
ولكن الذهب ليس من فئة الأصول. فستعود الأسعار إلى حالتها الطبيعية حين اتضاح الرؤية حول الإقتصاد العالمي. وقد تتقلب اسعار الذهب بسبب النشاط المضاربي الشديد (راجو مانداجولاثور): يشهد الذهب عاما آخرا من الأرباح في عام 2010 لكن ليس مثل عام 2009، وفقا للسيد روشان شاتكي المتتبع لأداء الاسواق العالمية. ويستشهد "بالشكوك الكبيرة حول حركة وأداء الدولار خلال هذا العام" بالإضافة إلى التوافق العام أن الدولار في انخفاض مستمر للقيمة مع تحقيق الذهب في السنة القادمة. كان معدل ربح الذهب 950 دولار أمريكي لسنة 2009 مع تراوح الأسعار الحالية ما بين 1,150 دولار أمريكي ." أتوقع تراوح أسعار الذهب ما بين 1000 دولار أمريكي إلى 1300 دولار أمريكي لعام 2010 راجو مانداجولاثور

تم تجميعها وتحريرها من قبل الآنسة ليلى العمار – محللة الإستثمار والبحوث

نادي محللي المركز هي مبادرة تم إطلاقها من قبل المركز بهدف جمع وجهات النظر المتعددة لمحللي المركز في محيط غير رسمي، من أجل مشاركة عمق ومتانة المعرفة التي يتمتع بها خبراء المركز مع العامة.  وبشكل دوري  يتم طرح سؤال يوميا يخص موضوع ما من الإدارات المختلفة من إدارات المركز (إدارة العقارات إلى إدارة النفط والغاز وتمويل الشركات إلخ) يتم تجميع الردود في مقال موجز ويتم عرضه على الجمهور.

علامات:  الذهب, نادي محللين المركز

التصنيفات: 
   التصنيف الحالي: 0 (0 التصنيفات)
تعليقاًت
لا توجد أية تعليقات
اترك تعليقاً اشترك